مهارات التفكير النقدي

التفكير النقدي وأهميته

التفكير النقدي
مهارات التفكير النقدي

تتيح لك مهارات التفكير النقدي فهم الموقف أو المشكلة وحلها بناءً على جميع الحقائق والمعلومات المتاحة لديك. التفكير النقدي لا يعني أن تكون سلبيًا أو ناقدًا باستمرار لكل شيء، ولكن الأمر يتعلق بالموضوعية وامتلاك عقل منفتح وفضولي.

في هذا المقال، سنناقش أهم مهارات التفكير النقدي وأهميته.

ما هو التفكير النقدي؟

التفكير النقدي هو تحليل الحقائق بناءً على أدلة قاطعة دون التأثر بالآراء الشخصية والتحيزات والعواطف وغيرها، من أجل بناء فهم شامل يُمَكنك من اتخاذ قرارات أفضل وحل المشكلات التي تواجهك بشكل أكثر فعالية.

بعبارة أخرى، فإن التفكير النقدي هو عملية تحليل الحقائق لفهم مشكلة أو موضوع ما بدقة لصياغة حكم.

تتضمن عملية التفكير النقدي عادةً مجموعة من الخطوات مثل جمع المعلومات والبيانات وطرح أسئلة مدروسة وتحليل الحلول الممكنة.

كيف تفكر بشكل نقدي؟

يمكنك التفكير بشكل نقدي وتحسين مهارات التفكير النقدي لديك من خلال تطبيق خطوات التفكير النقدي على كل مشكلة تواجهك وهي:

  1. تحديد المشكلة.
  2. جمع البيانات والآراء والحجج. قم بإنشاء استنتاجات حول سبب وجود المشكلة وكيف يمكن حلها. حاول العثور على عدة مصادر تقدم أفكارًا ووجهات نظر مختلفة.
  3. تحليل وتقييم البيانات. بعد جمع المعلومات أو البيانات حول المشكلة من المصادر الموثوقة قم بالتحليل الدقيق لكل المعلومات المتوفرة.
  4. تنظيم وفرز البيانات وتحديد الافتراضات. تأكد من أن المصادر التي وجدتها غير متحيزة، وتأكد أيضًا من أنك لم تكن متحيزًا في بحثك عن الإجابات.
  5. تحديد الأهمية وتطوير وتنفيذ الحلول. ما هي المعلومات الأكثر أهمية؟ هل حجم العينة كافٍ؟ هل جميع الآراء والحجج ذات صلة بالمشكلة التي تحاول حلها؟
  6. التوصل إلى نتيجة. حلل الحلول التي نجحت أو لم تنجح. حدد الاستنتاجات المختلفة الممكنة وحدد أي منها (إن وجد) مدعومًا بشكل كافٍ. وزن نقاط القوة والقيود لجميع الخيارات الممكنة.
  7. التقديم. يمكنك أيضًا تحديد طرق لتحسين الحل قبل مشاركته، وبمجرد أن تصل إلى النتيجة النهائية، يمكنك تقديمها وعرضها.

أن تكون موضوعيًا هو جزءًا أساسيًا من التفكير النقدي. وهذا يعني تحليل المشكلة دون السماح للتحيز الشخصي أو العواطف أو الافتراضات بالتأثير على طريقة تفكيرك. لن يقوم المفكر النقدي القوي بتحليل المشكلة إلا بناءً على السياق والحقائق التي تم جمعها بعد إجراء بحث شامل ونزيه.

أهمية التفكير النقدي

تعتبر مهارات التفكير النقدي ضرورية في كل مجال وعلى كل مستوى مهني، من مستوى المبتدئين إلى كبار المديرين التنفيذيين. يمكن للمفكرين الناقدين الجيدين العمل بشكل مستقل أو مع الآخرين لحل المشكلات.

باستخدام التفكير النقدي يمكن تحسين العديد من القضايا مثل عدم كفاءة العملية أو الإدارة أو الشؤون المالية وغيرها. لهذا السبب، يقدر أصحاب العمل ويبحثون عن الموظفين الذين يمتلكون مهارات التفكير النقدي.

أهم مهارات التفكير النقدي

فيما يلي خمس مهارات شائعة ومؤثرة في التفكير النقدي يمكنك إبرازها في سيرتك الذاتية وهي:

1. الملاحظة

مهارات الملاحظة هي نقطة البداية للتفكير النقدي. يمكن للأشخاص الملتزمين الإحساس بمشكلة جديدة وتحديدها بسرعة. أولئك المهرة في الملاحظة قادرون أيضًا على فهم سبب وجود مشكلة ما. حتى أنهم قد يكونون قادرين على التنبؤ بموعد حدوث المشكلة قبل حدوثها بناءً على تجاربهم.

يمكنك تحسين مهاراتك في الملاحظة عن طريق إبطاء وتيرة معالجة المعلومات وتدريب نفسك على إيلاء اهتمام أكبر لما يحيط بك. يمكنك ممارسة تقنيات اليقظة أو تدوين اليوميات أو الاستماع بنشاط أثناء العمل وخارجه لفحص ما تسمعه أو تراه بدقة. بعد ذلك، ضع في اعتبارك ما إذا كنت تلاحظ اتجاهات في السلوك أو المعاملات أو البيانات التي قد تكون مفيدة لفريقك للتعامل معها.

2. التحليل

التحليل هو القدرة على جمع وتقييم المعلومات. بمجرد تحديد المشكلة، تصبح المهارات التحليلية ضرورية. تتضمن القدرة على تحليل الموقف وتقييمه بشكل فعال معرفة الحقائق أو البيانات أو المعلومات المهمة حول المشكلة. يتضمن هذا أيضًا في كثير من الأحيان جمع بحث غير متحيز، وطرح أسئلة ذات صلة حول البيانات للتأكد من دقتها وتقييم النتائج بموضوعية.

يمكنك تحسين مهاراتك التحليلية من خلال اكتساب خبرات جديدة. على سبيل المثال، قد تقرأ كتابًا عن مفهوم لا تعرفه أو تأخذ فصلًا للرياضيات عبر الإنترنت لدفع نفسك إلى التفكير بطرق جديدة والتفكير في أفكار جديدة. يمكن أن يساعدك القيام بذلك على بناء المهارات اللازمة لتفسير المعلومات الجديدة واتخاذ قرارات عقلانية بناءً على تحليل سليم.

3. الاستدلال

الاستدلال هو تقييم ما إذا كانت المعرفة التي لديك كافية وموثوقة. تتضمن هذه المهارة استخلاص استنتاجات حول المعلومات التي تجمعها وقد تتطلب منك امتلاك معرفة أو خبرة تقنية أو خاصة بالمجال. عندما تقوم باستنتاج، فهذا يعني أنك تطور إجابات بناءً على معلومات محدودة. 

على سبيل المثال، قد يحتاج ميكانيكي السيارات إلى استنتاج سبب توقف محرك السيارة في أوقات تبدو عشوائية بناءً على المعلومات المتاحة لهم.

يمكنك تحسين مهاراتك في الاستدلال من خلال التركيز على إجراء تخمينات مستنيرة بدلاً من استخلاص النتائج بسرعة. يتطلب هذا التباطؤ البحث بعناية عن أكبر عدد ممكن من القرائن ومراعاتها- مثل الصور أو البيانات أو التقارير- التي قد تساعدك في تقييم الموقف.

4. الاتصالات

مهارات الاتصال مهمة عندما يحين الوقت لشرح ومناقشة القضايا والحلول الممكنة مع الزملاء وأصحاب المصلحة الآخرين.

يمكنك تحسين مهارات الاتصال لديك في سياق التفكير النقدي من خلال الانخراط في مناقشات صعبة، على سبيل المثال، في المواقف التي قد تختلف فيها أنت ومشارك آخر حول الموضوع. حافظ على عادات تواصل جيدة، مثل الاستماع الفعال والاحترام، لفهم وجهات النظر الأخرى ولتكون قادرًا على شرح أفكارك بطريقة هادئة وعقلانية. يمكن أن يساعدك القيام بذلك على تقييم الحلول بشكل أكثر فعالية مع زملائك.

5. حل المشكلات

بعد تحديد المشكلة وتحليلها واختيار الحل، فإن الخطوة الأخيرة هي تنفيذ الحل الخاص بك. غالبًا ما يتطلب حل المشكلات تفكيرًا نقديًا لتنفيذ أفضل حل وفهم ما إذا كان الحل يعمل أم لا من حيث صلته بالهدف.

يمكنك تحسين مهاراتك في حل المشكلات من خلال تحديد أهداف لاكتساب المزيد من المعرفة في مجال عملك. عادةً ما يصبح حل المشكلات في العمل أسهل إذا كان لديك فهم قوي للمعلومات الخاصة بالمجال. قد يكون من المفيد أيضًا ملاحظة كيف يحل الآخرون من حولك المشاكل في العمل. قم بتدوين تقنياتهم وطرح أسئلة حول عمليتهم.


______
المصادر/
  1. critical thinking skills, zety, Retrieved 2022-10-12. Edited
  2. about critical thinking skills, indeed, Retrieved 2022-10-12. Edited
  3. 13 easy steps to improve your critical thinking skills, forbes, Retrieved 2022-10-12. Edited
مشاركة WhatsApp

المنشورات ذات الصلة