اضطراب الشخصية النرجسية

اضطراب الشخصية النرجسية (NPD)

الشخصية النرجسية
اضطراب الشخصية النرجسية

ما لا يعرفه الكثير من الناس هو أن اضطراب الشخصية النرجسية هو في الواقع حالة خطيرة، يمكن تعريفها بأنها نمط من الشعور بالعظمة والحاجة إلى الإعجاب ونقص التعاطف. 

الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة لديهم فكرة مبالغ فيها عن أنفسهم ويحتاجون إلى الكثير من الاهتمام والمدح والثناء من الآخرين، كل هذا ينتج بسبب شعورهم الهش بقيمة الذات. 

من الطبيعي جدًا أن تكون أنانيًا ومتفاخرًا بين الحين والآخر، لكن النرجسيين الحقيقيين يبالغون في الشعور بالعظمة والأنانية، كما أنهم يفتقرون إلى التعاطف ويتجاهلون احتياجات الآخرين ولا يقدرون مشاعرهم أو أفكارهم، يمكن لسلوكهم هذا أن يجعل من الصعب جدًا التعايش معهم.

ما هو اضطراب الشخصية النرجسية؟

اضطراب الشخصية النرجسية هو مشكلة صحية عقلية معقدة يمكن أن تسبب ضائقة كبيرة وتؤثر على العلاقات والرفاهية. إنها حالة طويلة الأمد تتطور عادة في وقت مبكر إلى حد ما في الحياة. يمكن أن تؤثر على الأشخاص طوال حياتهم. 

يقدر الخبراء أن ما يصل إلى 5 ٪ من الأشخاص لديهم اضطراب الشخصية النرجسية، هذا الاضطراب يجعل الناس يفكرون ويشعرون ويتصرفون بطرق تؤذي الآخرين وأحيانًا تؤذي أنفسهم. 

تظهر علامات هذا الاضطراب عادةً في أواخر سنوات المراهقة وبداية مرحلة البلوغ، ويحدث في الذكور أكثر من الإناث. 

أعراض اضطراب الشخصية النرجسية

هناك فرق بين أن تكون منغمسًا في الذات - غالبًا ما تسمى بالنرجسية - وبين الإصابة باضطراب الشخصية النرجسية.

النرجسية هي التجربة الإنسانية للشعور بالأهمية، والحاجة إلى الإعجاب والاهتمام، والرغبة في النجاح والحب. إنه أمر طبيعي ويمكن أن يكون سمة شخصية صحية، إذا كانت خفيفة ومتقطعة.

أما اضطراب الشخصية النرجسية فهو مرض عقلي، يتضمن شكلًا أكثر تطرفًا من النرجسية وعدم التعاطف. 

هناك تسعة أعراض رئيسية مرتبطة باضطراب الشخصية النرجسية. لتشخيص هذا الاضطراب يجب أن يتم تقييم الشخص من قبل أخصائي طبي ليحدد خمسة على الأقل من الأعراض التالية:

  • لديه شعور قوي بأهمية الذات. 
  • منشغل بالتخيلات والأوهام المفرطة للنجاح غير المحدود أو القوة أو التألق أو الجمال أو الحب المثالي. 
  • يعتقد بأنه شخص مميز أو فريد بشكل مفرط. 
  • يتوق إلى الاهتمام والإعجاب والإطراء. 
  • لديه إحساس بالاستحقاق، مثل توقع غير معقول بمعاملة تفضيلية أو الامتثال لتوقعاته.
  • هو شخص استغلالي يميل إلى استخدام الآخرين لتحقيق غاياته الخاصة. 
  • قلة التعاطف مع الآخرين، فهو شخص يفتقر إلى التعاطف ولا يرغب في التماهي مع احتياجات الآخرين.
  • غالبًا ما يحسد الآخرين أو يعتقد بأن الآخرين يحسدونه ويغارون منه. 
  • لديه سلوك متعجرف، فهو شخص يُظهر سلوكيات ومواقف متعجرفة أو مفرطة الثقة.

أسباب اضطراب الشخصية النرجسية

الأسباب الدقيقة لهذا الاضطراب غير معروفة، ولكن يُعتقد أنه يحدث بسبب مجموعة معقدة من العوامل بما في ذلك:

  • الجينات أو العوامل الوراثية. 
  • البيئة، بما في ذلك العلاقات المبكرة مع الوالدين والأصدقاء والأقارب.
  • علم الأعصاب (العلاقة بين السلوك والجهاز العصبي).

وجدت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين تربوا على المديح الذي لا نهاية له من قبل الوالدين قد يكونون أكثر عرضة للإصابة. والعكس صحيح أيضًا. الأطفال الذين يتم تجاهلهم أو إساءة معاملتهم قد يصابون باضطراب الشخصية النرجسية كغريزة البقاء على قيد الحياة. قد يشعرون أنهم بحاجة إلى الاهتمام بأنفسهم لأنه لن يفعل ذلك أي شخص آخر.

تشخيص اضطراب الشخصية النرجسية

لا توجد اختبارات معملية لتأكيد وجود اضطراب عقلي، ولكن يمكن لأخصائي الصحة العقلية مثل الطبيب النفسي تحديد ما إذا كان لدى الشخص أعراض رئيسية لاضطراب الشخصية النرجسية أم لا، وذلك من خلال استخدام قائمة جرد الشخصية النرجسية، وهي قائمة مكونة من 40 سؤالًا تقيس أشياء مثل مقدار الاهتمام والقوة التي يتوق إليها الشخص.

يقوم المعالج النفسي بإعطاء الشخص مجموعة من الاستبيانات ثم يتحدث معه ويبحث عن ما يسبب له الضيق، حيث يقوم المعالج بالتركيز أكثر على أنماط التفكير والشعور والتصرف وطريقة التفاعل مع الآخرين على المدى الطويل.

علاج اضطراب الشخصية النرجسية

لم يتم وضع أي علاج دوائي أو نفسي موحد، لكن الاستشارة طويلة الأمد هي العلاج الأساسي لهذا الاضطراب. يُمكنك العلاج النفسي أو ما يسمى "العلاج بالكلام" من اكتساب رؤية أعمق لمشاكلك ومعرفة التغييرات التي يمكنك إجراؤها حيث يساعدك على:

  • التواصل مع الآخرين بطريقة إيجابية ومجزية.
  • تنمية الثقة بالنفس بشكل صحي.
  • التعرف على نقاط القوة والضعف لديك. 
  • تعلم تقبل النقد أو الفشل. 
  • وضع أهداف أكثر واقعية.

يمكن أن تشمل الأساليب العلاجية الآتي:

العلاج النفسي

  • العلاج النفسي الديناميكي: يركز هذا العلاج على الدفاعات الموجودة أثناء جلسات العلاج. 
  • العلاج السلوكي المعرفي (CBT).
  • العلاج التحليلي النفسي: يركز هذا العلاج على التعبير الشخصي عن المشاعر تجاه المعالج. بالنظر إلى أن الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الشخصية النرجسية يمكن غالبًا أن يتم استفزازهم من خلال تصورهم أنهم يعاملون من قبل شخص آخر، فإن عواطفهم تجاه الآخرين ضرورية. 
  • العلاج بالمخطط: العلاج الذي يركز على المخطط جديد نسبيًا ويركز على أشكال بديلة من العلاج السلوكي المعرفي، بما في ذلك تنشيط الحواس العاطفية.

يمكن أن يكون علاج اضطراب الشخصية النرجسية عملية طويلة الأمد. يعتمد نجاحه على استعداد الشخص المصاب للاعتراف بصعوباته والالتزام بتغيير سلوكه. 

الأدوية

لا توجد أدوية لعلاج هذا الاضطراب العقلي، ولكن الاكتئاب والقلق أحيانًا يسيران جنبًا إلى جنب مع اضطراب الشخصية النرجسية، وهناك أدوية مفيدة لتلك الحالات. تشمل هذه الأدوية ما يلي:

  • مضادات الاكتئاب: تعالج هذه الأدوية الاكتئاب. عادة ما يصف مقدمو الرعاية الصحية مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs). هذه الفئة من الأدوية لها آثار جانبية أقل من مضادات الاكتئاب الأخرى. تشمل أدوية SSRI فلوكستين وسيرترالين وباروكستين.
  • مثبتات الحالة المزاجية: لتقليل التقلبات المزاجية، قد يصف لك طبيبك دواءً يعمل على استقرار الحالة المزاجية مثل الليثيوم.
  • الأدوية المضادة للذهان: يمكن أن يساعد هذا النوع من الأدوية في علاج أعراض الاكتئاب والقلق. هناك نوعان من الأدوية المضادة للذهان وهي أريبيبرازول وريسبيريدون. 

إذا كان النرجسي يتناول الكحول أو المخدرات، فمن المهم أيضًا أن يتلقى العلاج من الإدمان.

فيما يتعلق بالأطفال، يقترح الخبراء أن الآباء الذين يثنون على أبنائهم بالكثير من الثناء والمدح يجب أن يقللوا من ذلك، في حين أن أولئك الذين لا يولون اهتمامًا كافيًا يجب أن يغيروا طريقة تعاملهم مع أبنائهم.

يمكن للنرجسيين تعلم كيفية التواصل مع الآخرين بطرق أكثر إيجابية، ولكن ذلك يعتمد على مدى انفتاحهم على التعليقات النقدية ومدى استعدادهم للتغيير.

التعايش مع اضطراب الشخصية النرجسية

إذا كنت مصابًا بـ NPD، فقد يكون من الصعب عليك الاستمرار في العلاج. إليك بعض النصائح التي ستساعدك على الاستمرار:

  • حافظ على ذهن منفتح. 
  • ركز على أهدافك ومكافآت العلاج. 
  • حافظ على مواعيدك واتبع نصيحة طبيبك. 
  • احصل على المساعدة في حالة الإدمان أو وجود مشاكل الصحة العقلية الأخرى. 

طريقة التعامل مع شخص مصاب باضطراب الشخصية النرجسية

إذا كنت تعيش مع شخص مصاب باضطراب الشخصية النرجسية أو على علاقة وثيقة به، فإليك بعض النصائح للاعتناء بنفسك:

  • ضع الحدود.
  • لا تنشغل في طريقة رؤيتهم لك.
  • لا تأخذ الأمر على محمل شخصي.
  • ابحث عن أشخاص آخرين يدعمونك. 
  • كن مستعدًا لتغيير العلاقة إذا لم تستطيع العيش مع الشخص المصاب. 


________
- المصادر/
ncbi.nlm.nih, 
مشاركة WhatsApp

المنشورات ذات الصلة